اخبار مصر - رئيس مصانع "العربي في مذكراته: أمي قالت لي بالزواج سأركز أكثر في عملي
24 يونيو2021 مـ 13 ذُو الْقِعْدَة 1442 هـ
مظهر شاهين ينعى الشيخ أحمد فرحات الإخوان المنشقون: حزب النور يقود مصالحة الإخوان والدولة إسراء عبد الفتاح تشيد باستقالة وزير العدل: «لازم نغير ونتغير» «الخولي»: «عندما يميز وزير اقترن اسمه بالعدل.. فنحن أمام فاجعة» محمود بدر عن استقالة وزير العدل: «ابن الزبال طرد الوزير» حزب الغد: إقالة وزير العدل يؤكد أن السيسي يحترم شعبه جهات سيادية تبحث ملفات 4 أسماء لخلافة «صابر» وزارة الري: إزالة 3397 حالة تعد على نهر النيل مغازي: نظم المعلومات والتصرفات المائية أهم المجالات بين مصر والسودان صحفي الجزيرة: هناك من يبايعون داعش داخل السجون محلب: والد وزير العدل المستقيل لم يكمل تعليمه مصادر: السيسي يلقي كلمة للأمة غدا نقيب الزبالين عقب استقالة وزير العدل: "لا مجال للخطأ والعدالة فوق أي اعتبار" أزمة وزير العدل المستقيل.. من البداية للنهاية خريجو الحقوق والشريعة: استبعدنا من تعيينات المركزي للمحاسبات رغم اجتياز الاختبارات "الأهرام" تصف أعضاء نيابة محاكمة مشجعي نادي الزمالك بـ"الانقلابيين" حقيقة احتجاز عدد من المصريين في ليبيا مصادر: محلب سيعلن رسميا اسم وزير العدل الجديد عقب عودته من فرنسا باسم يوسف يقدم حفل جوائز الإيمي الدولية الـ٤٣ العثور على جسم غريب قرب مطار أنشاص الحربي في الشرقية بالأسماء.. مصرع وإصابة 10 أشخاص في انقلاب سيارة بكفرالشيخ حقوقي عن استقالة وزير العدل: «أراح واستراح» «أبو سعدة»: قبول استقالة وزير العدل خطوة تحترم من الحكومة «الدستورى الحر» يطالب بتغيير مسمى «عامل النظافة» لـ«عامل تحسين البيئة» «المصريين الأحرار»: وزير العدل أقيل ولم يستقل «عضو لجنة العشرة»: السيسي يتولى «التشريع» حاليا دون سند دستورى مكتوب «أبو العينين» يشيد بقبول استقالة وزير العدل بالصور.. «بيت العائلة» ينظم برنامجا تثقيفيا للشباب بالإسماعلية مصادر: حديث السيسي غدا يأتي في إطار التواصل مع الشعب دون وسيط وصول زوجة «الأمين» إلى مطار القاهرة لاستكمال علاجها بمصر
+فيديوهات
  • بالفيديو.. لحظة وصول «القوة الضاربة» السعودية إلى حدود اليمن
  • بالفيديو.. معلمون بقنا يطاردون ثعبانا في امتحانات النقل بمدرسة
  • وزير العدل: «ابن عامل النظافة مينفعش يبقي قاضي.. وكتر خير أبوه على تربيته»
  • بالفيديو.. «شوبير» يهاجم «أبوتريكة» على الهواء

رئيس مصانع "العربي في مذكراته: أمي قالت لي بالزواج سأركز أكثر في عملي

الأحد 10 مايو 2015 02:50 م
الوطن

تنفرد "الوطن" بنشر مذكرات رجل الأعمال المصري، محمود العربي، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات ومصانع «العربي»، الذي ولد بقرية «أبورقبة»، بمركز أشمون بمحافظة المنوفية. وقال في مذكراته عن مرحلة زواجه،: فاجأتني أمي أثناء إحدى إجازاتى فى القرية بقولها: «محمود»، انت كبرت ولازم تتجوز يا ابنى!، «والحمد لله إن مرتبك دلوقتى ممكن يفتح بيت»، نفس هذه الفكرة كانت تراودنى بإلحاح، ولكن من قبيل التأدب معها سألتها إن كان الأمر لا يزال مبكراً؟ فأشارت



تنفرد "الوطن" بنشر مذكرات رجل الأعمال المصري، محمود العربي، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات ومصانع «العربي»، الذي ولد بقرية «أبورقبة»، بمركز أشمون بمحافظة المنوفية.

وقال في مذكراته عن مرحلة زواجه،: فاجأتني أمي أثناء إحدى إجازاتى فى القرية بقولها: «محمود»، انت كبرت ولازم تتجوز يا ابنى!، «والحمد لله إن مرتبك دلوقتى ممكن يفتح بيت»، نفس هذه الفكرة كانت تراودنى بإلحاح، ولكن من قبيل التأدب معها سألتها إن كان الأمر لا يزال مبكراً؟ فأشارت إلى استقرار أخى محمد مع زوجته فى البيت، وأكدت لى أننى بالزواج سأركز أكثر فى عملى، وسيوسع الله لى فى الرزق، سألتها عن العروس التى تفكر فيها؟ قالت لى: «طبعاً هانم بنت الحاج عيد، هو فيه غيرها؟! مش دى اللى أبوك، الله يرحمه، اختارها لك». ولم أتردد، توكلت على الله تعالى، وأتممنا الزواج.

استقرت زوجتى هانم فى بيتنا بالقرية أيام الزواج الأولى، وبعد أن عدت للعمل فى القاهرة، رجعت لبيت والدها، وكانت تأتى لتنتظرنى فى بيتنا مساء السبت، ونبقى سوياً حتى فجر الاثنين، حيث أرجع لعملى فى القاهرة، سارت الأمور على ما يرام فى سنوات زواجنا الأولى، رزقنا الله بأول مولود، سميناه على اسم أبى رحمه الله «إبراهيم» وأيضاً على اسم أول أبناء محمد شقيقى.

كانت فرحتنا بإبراهيم كبيرة، وكان قدومه خيراً وبركة، فقد رفع الحاج عبدالفتاح راتبى قبل ولادته بوقت قليل، ليصل إلى ستة جنيهات وكان ذلك المبلغ جيداً أيامها، فكان يكفينا ولله الحمد، خاصة مع قدرات زوجتى على الاقتصاد والتوفير، وأيضاً مع رخص الحياة فى الريف فى تلك الآونة، بعد سنتين رزقنا الله بابنتنا «منى»، وتوقعنا رزقاً أوسع مع قدومها، فمما يعتقده أهل ريف مصر أن مولد البنت يصحبه سعة فى الرزق أكثر من الولد، ثم رُزقنا بفضل الله تعالى ممدوح، محمد، ماجدة، مصطفى، منصور، مدحت، وأخيراً محيى الدين.

كانت زوجتى تشعر بالسعادة الكبيرة وهى وسط أولادها، وكانت تحب أن تحكى لأولادنا عن أيامها فى «أبورقبة»، قبل الزواج، وعن سبب تسميتها «هانم الحلاوة»، حيث كانت مدللة فى القرية، وكيف كانت فى طفولتها سريعة البكاء، إذا ما أساء أى شخص إليها، مهما كانت إساءة بسيطة.

تعودت بعد أن تزوج عدد من أبنائنا وبناتنا، وقبل أن ننتقل لنعيش فى مكان واحد، أن يتناول الجميع طعام الغداء فى بيتنا بالعباسية يوم الأحد، وكانت ابنتنا «منى» تسكن فى نفس الشارع، فكانت تأتى من الصباح، ثم تلحق بها زوجات أبنائى، ليساعدن فى إعداد الطعام، كان ذلك التجمع يدخل السرور على قلبينا بدرجة كبيرة، حيث كنا نذكر معاً سنوات مضت من الجهد والصبر والعمل. أيضاً فى رمضان، كانت هانم تحب أن نفطر معاً كل يوم، إلا إذا كان هناك التزام عند أحدهم.

بدأت زوجتى رحمها الله رحلة مرضها يوم 6 رمضان الموافق 6 سبتمبر سنة 2009، أدخلناها المستشفى، وكانت رحلة عمرة رمضان قد حل موعدها، فسألتها إن كنت أذهب للعمرة أم أبقى معها؟ فحثتنى على الذهاب لأداء العمرة كى ندعو لها، وبالفعل سافرنا، أنا وأخى محمد وابنىَّ محمد ومدحت.

اتصل بى الطبيب بعد أيام قليلة وأبلغنى خبر وفاتها، كان لذلك الخبر وقعه الأليم علىَّ وعلى كل أفراد العائلة. قررت ألا نغادر الأراضى المقدسة حتى ننتهى من أداء العمرة فى اليوم التالى، لنعمل لها عمرة، ونكثر فيها من الدعاء لها بالرحمة والمغفرة.

التعليقات